دور الشباب في بناء مستقبل مصر

دور الشباب في بناء مستقبل مصر

ضمن سلسلة اصدارات المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي
صدر كتاب: “دَور الشباب في بناء مستقبل مِصر”

تقـديــم

“دَور الشباب في بناء مستقبل مِصر” هو بَرنامَج تدريبيّ تثقيفيّ قُدِّم إلى الشباب في محافظات جمهورية مِصر العربية. وقد نفَّذ البَرنامَج “لجنة الشباب والتنمية المجتمعية ببيت العائلة المِصرية”؛ برعاية فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر، وقداسة البابا أنبا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية؛ والأستاذ الدكتور محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف الأسبق الأمين العام لبيت العائلة المصرية، والسيد المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، وأنبا إرميا.
ويُِعِد البَرنامَج فكرةً وإشرافًا تنفيذيًّا الأستاذُ الدكتور عايدة نصيف أستاذ الفلسفة في جامعة القاهرة المقرر المساعد للجنة الشباب ببيت العائلة المِصرية. وقد قامت لجنة الشباب والتنمية المجتمعية ببيت العائلة المِصرية بالتعاون ووَزارة الشباب والرياضة ـ الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدنيّ بها ـ بالإعداد والعمل للمؤتمر ليحقق ما يهدُف إليه من تدريب وتثقيف للشباب على ثلاثة محاور: الروحيّ، والاقتصاديّ، والثقافيّ. كذٰلك شارك في البَرنامَج نخبة من السادة أساتذة الجامعات الذين كان لهم دور كبير في تقديم الفكر المستنير إلى الشباب. وقد شارك الوكيل الأول لوَزارة الشباب في البَرنامَج، ونخبة من العلماء الشيوخ والآباء القساوسة؛ وذٰلك من خلال خمْس دوْرات بالإسكندرية، والأقصر، والقاهرة، والفيوم، بمشاركات شباب من 16 محافظة.
ونقدم هٰذا الكتاب خَُطوةً على الطريق الذي انتهجته بلادنا الحبيبة مِصر لزيادة الوعي والثقافة لدى الشباب الذي هو عماد مستقبل البلاد؛ بقيادة السيد الرئيس “عبد الفتاح السيسي” الذي يؤمن بأن: “الشباب هو الثروة الحقيقية التي تملِكها بلادنا، ونضع عليها الآمال العريضة في عبور أزماتها، والانطلاق بقوة نحو مستقبلها المشرق؛ بخاصة أن مِصر بدأت مرحلة جديدة وجادة على طريق التنمية.”. وليكُن فائدة لمن لم تتَح له فرصة المشاركة في فعّاليات هٰذا البَرنامَج. حفِظ الله بلادنا مِصر وصانها من كل شر.
الثاني عشَر من أكتوبر 2014م

أنبا إرميا الأسقف العام، رئيس المركز الثقافيّ القبطيّ الأرثوذكسيّ
الأمين العام المساعد لبيت العائلة المِصرية

دور الشــباب في بناء مسـتقبل مصر