صلاة عشية تجليس نيافة الأنبا بيجول أسقف ورئيس دير السيدة العذراء المحرق

صلاة عشية تجليس نيافة الأنبا بيجول أسقف ورئيس دير السيدة العذراء المحرق

شهد دير المحرق في مركز القوصية بمحافظة أسيوط، مساء السبت 18 نوفمبر 2017م، مراسم تجليس نيافة الأنبا بيجول أسقف ورئيس دير المحرق الجديد، خلفًا لنيافة الأنبا ساويرس الذي تنيح في 17 يوليو الماضي.

شارك في صلاة عشية تجليس الأنبا بيجول 22 من الآباء المطارنة والأساقفة من بينهم نيافة الأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، والأنبا يؤنس أسقف أسيوط، والأنبا كيرلس وليم مطران أسيوط للأقباط الكاثوليك، ولفيف من الآباء الكهنة والرهبان والآلاف من المواطنين، فيما حضر صلاة التجليس المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط، واللواء جمال شكر مدير الأمن، واللواء خالد رياض مفتش مباحث الأمن الوطني، ولفيف من القيادات الشعبية والسياسية والتنفيذية والأمنية بالمحافظة. 

يذكر أن نيافة الأنبا بيجول تمت سيامته أسقفا ورئيسًا لدير المحرق ورزقة الدير وعزبة توما، الأحد الماضي 12 نوفمبر 2017م، بيد قداسة البابا الأنبا تواضروس الثاني و102 من أحبار الكنيسة في قداس أقيم بدير القديس الأنبا بيشوي بوادي النطرون، وسيم معه ثلاثة أساقفة آخرون.

أنشئ هذا الدير في القرن الرابع الميلادي بسفح الجبل الغربي ومن بين حوالي 26 مكان ارتحلت إليهم العائلة المقدسة في مصر كان لهذا الدير مكانة عظيمة وكان به بيت مهجور من الطوب اللبن وسقفه من سعف النخيل استراحت فيه العائلة المقدسة بعد عناء من مشقة الترحال فمكثت فيه فترة من الزمن نحو 185 يوم، وأنشئ مكان البيت المهجور الكنيسة الأثرية التي تعتبر أقدم كنيسة دشنت في العالم المسيحي.​​

تقليد الأسقفية للأنبا بيجول أسقف ورئيساً لدير السيدة العذراء مريم المحرق ورزقة الدير وعزبة توما

لحظة تجليس نيافة الأنبا بيجول أسقف ورئيساً لدير السيدة العذراء مريم المحرق ورزقة الدير وعزبة توما

  • 1
    2
    3

  • 4
    5
    6
  • 7
    8
    9
  • تقليد الأسقف