مؤتمر “دوجما 7″ بالتعاون بين أسقفية الشباب والمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي

مؤتمر “دوجما 7″ بالتعاون بين أسقفية الشباب والمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي

تحت رعاية قداسة البابا الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، وشريكيه فى الخدمة الرسولية نيافة الأنبا موسى أسقف عام الشباب، ونيافة الأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، والتعاون بين أسقفية الشباب والمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي عقد مؤتمر العقيدة الأرثوذكسية ( دوجما ٧ – Dogma 7 ) في الخامسة والنصف من مساء الثلاثاء 20 مارس 2018م، بمقر المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

حاضر فى المؤتمر أصحاب النيافة الأنبا بيشوي مطران دمياط و كفر الشيخ وبراري بلقاس ورئيس دير القديسة دميانة للراهبات، والأنبا موسى أسقف عام الشباب، والقس يوسف سمير، والقس بافلي موريس.

تحدث نيافة الأنبا بيشوى عن «رفض عقيدة التأله في فكر الآباء»
كما تحدث نيافة الأنبا موسى عن «كل الكتاب موحى به من الله»
وتحدث القس يوسف سمير عن «حدث بالفعل»
وتحدث القس بافلي موريس عن «خطورة خلط المسيحية بديانات شرقية».

محاضرة نيافة الأنبا بيشوى بعنوان «رفض عقيدة التأله في فكر الآباء»

محاضرة نيافة الأنبا موسى بعنوان «كل الكتاب موحى به من الله»

محاضرة القس يوسف سمير بعنوان «حدث بالفعل»

محاضرة القس بافلي موريس بعنوان «خطورة خلط المسيحية بديانات شرقية»

كلمة نيافة الانبا بيشوى عن “رفض عقيدة (التأله) في فكر الآباء”

كلمة نيافة الأنبا موسى عن كل الكتاب “موحى به” من الله

كلمة القس بافلي موريس عن خطورة خلط المسيحية بديانات شرقية