بناء أول كنيسة للشهداء في القدس

بناء أول كنيسة للشهداء في القدس

قام نيافة الحبر الجليل الانبا أنطونيوس، مطران الكرسي الاورشليمي للكنيسة القبطية الارثوذكسية، بالبدء بناء أول كنيسة قبطية في منطقة بيت لحم ( تحت الإنشاء)، على إسم شهداء الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وتشمل ( الكشح _ كنيسة القديسين _ شهداء مذبحة ليلة عيد الميلاد في نجع حمادي _ شهداء البطرسية _ شهداء اقباط ليبيا _ شهداء كنيسة طنطا _ شهداء حادث دير الانبا صموائيل الاول والثاني_ شهداء كنيسة حلوان _ شهداء اقباط العريش _وشهداء اقباط ماسبيرو ).

ويعد بناء هذه الكنيسة هي الاول مرة في تاريخ شهداء العصر الحديث للكنيسة القبطية في القرن ال 21 والتي تنشأ في مدينة بيت لحم بالاراضي المحتلة.

ومن المقرر ان يقوم نيافة الانبا أنطونيوس مطران القدس برسامة جميع الايقونات لكل ايقونه الخاصة بكل شهيد ليتم وضعها عقب التدشين في الكنيسة للبركة لمن ياتي من جميع انحاء العالم.

وكانت الكنيسة قد قامت بشراء منزل قريب من الدير الذي هو كان أصلًا منزلًا محليًا في الحارة التي تعتبر من أجمل حارات بيت لحم القديمة، لحفاظها على معمارها التقليدي.

قُوّيت أساسات المنزل المكون من طابق واحد، لترتفع فوقه كنيسة في طور البناء، باسم كنيسة شهداء القرن إل 21 والبابا كيرلس السادس معًا.

أجدد كنيسة تبنى في فلسطين، وتشير إلى الجهد القبطي، للاستحواذ على مكان قريب من كنيسة المهد، ويربط الحاضر، من خلال اسم شهداء هذا القرن، بالماضي باسم البابا كيرلس. وفي الوقت ذاته ترتفع الكنيسة بمعمارها الجديد، لتواجه معمار الحارة القديم.