بيــــان من المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بخصوص الأربعة كتب المحرفة

بيــــان من المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بخصوص الأربعة كتب المحرفة

نظرًا للإستفسارات والإتصالات التي وصلت إلينا بخصوص الأربعة كتب الآتية:
1- المعنى الصحيح لإنجيل المسيح.
2- البيان الصحيح لحواري المسيح.
3- الإنجيل قراءة شرقية.
4- قراءة صوفية لإنجيل يوحنا.
نوضح ونؤكد على الآتي:
أولاً: هذه الأربعة كتب محرفة النصوص.
ثانياً: هذه الأربعة كتب لم تصدر من دار الكتاب المقدس أو طُبعت به وهو الجهة الوحيدة المنوط لها طباعة الكتاب المقدس في العالم.
ثالثاً: هذه الترجمة تنشر بدعاً وهرطقات لهدم الإيمان المسيحي السليم.
رابعاً: المقصود من هذا التحريف نقض وهدم العقيدة المسيحية وإضاعة لاهوت وجوهر السيد المسيح.
خامساً: أصحاب هذه المؤامرة المتشعبة والمترامية الأطراف في إستخدام ترجمات فاسدة ذات صبغة أريوسية لإحياء هرطقات إنتصرت عليها الكنيسة منذ قرونها الأولى.
نحذر من هؤلاء الناشرين بأفكارهم وأتباعهم،
“ولكِنْ إِنْ بَشَّرْنَاكُمْ نَحْنُ أَوْ مَلاَكٌ مِنَ السَّمَاءِ بِغَيْرِ مَا بَشَّرْنَاكُمْ، فَلْيَكُنْ «أَنَاثِيمَا»!” غلاطية (1 : 8)

9 يوليو 2020م

الأنبـــــا إرميـــــــا
الأسقف العام
رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي.

بيان من المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي