بروتوكول تعاون بين كنائس عزبة النخل وصندوق مكافحة الإدمان بوزارة التضامن الإجتماعي

بروتوكول تعاون بين كنائس عزبة النخل وصندوق مكافحة الإدمان بوزارة التضامن الإجتماعي


في إطار اهتمام نيافة الحبر الجليل الأنبا سيداروس، الأسقف العام لكنائس عزبة النخل، بالشباب وعلاج الإدمان، تم توقيع بروتوكول تعاون بين كنائس عزبة النخل وصندوق مكافحة وعلاج الإدمان بوزارة التضامن الإجتماعي، وذلك بالتنسيق مع السيد الأستاذ عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، والسيدة الأستاذة أميرة رجب المشرف المساعد بإدارة برامج الصندوق، والسيد الأستاذ إبراهيم عسكر مدير عام البرامج الوقائية.

حيث يهدف هذا التعاون إلى تجهيز حملات توعية داخل كنائس عزبة النخل وتعريفهم بدور الصندوق، بالإضافة إلى توفير فرص علاج للمُدمنين علي أعلى مستوي، ونشر ثقافة طرق العلاج والتوعية ضد المواد المُخدرة، وذلك تحت إشراف السيد الدكتور محمد مصطفي خبير السموم والمخدرات بالطب الشرعي ومستشار صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والمشرف العام علي حملات الكشف عن تعاطي المخدرات وعضو لجنة إدراج المواد المخدرة.

وحضر هذا اللقاء الآباء الأجلاء مسئولي الإدمان بكنائس عزبة النخل، تحت إشراف القس جرجس زكي، كاهن كنيسة السيدة العذراء مريم وأبي سيفين، وتحت رعاية الأنبا سيداروس، وقد تم تنسيق هذا اللقاء بواسطة السيد الأستاذ عماد صبحي متطوع صندوق مكافحة وعلاج الإدمان