اليوم السابع – بالصور.. المركز الثقافى القبطى يُكرم أمهات شهداء الجيش والشرطة وأقباط ليبيا

كرم الأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز الثقافى القبطى الأرثوذكسى، الأمهات المثاليات، فى حفل استضافه المركز اليوم الجمعة، حيث تم تكريم عدد من السيدات التى اعتبرهن المركز من النماذج المضحية، والتى قدمن أقصى التضحيات من أجل أبنائهم، وكان من ضمنهم أمهات شهداء الوطن من الجيش والشرطة؛ وكذلك أمهات شهداء الأقباط فى ليبيا، الذين قتلوا على يد داعش.
بدأت الاحتفالية بتقديم الإعلامية ألفت كمال، التى أكدت حرص المركز الثقافى القبطى على عقد هذه الاحتفالية الهامة لتكريم عدد من الأمهات المثاليات، مشيرة إلى حرص الأنبا إرميا على هذه الاحتفالية للدور الهام والمحورى لكل الأمهات فى مصر.
رحب الأنبا أرميا فى كلمته بالأمهات، وقال أرحب بكم جميعًا ببيتكم “المركز الثقافى القبطى الأرثوذكسى”، هذا المركز الذى يتواصل مع المصريين جميعًا فى كل الأمور ويعيش معكم فى الأفراح والأحزان.
ولفت رئيس المركز الثقافى القبطى، إلى أن الأمهات المثاليات التى اخترن اليوم للتكريم هن نماذج قليلة من كل الأمهات بمصر، واللاتى يستحققن التكريم والتقدير، مضيفًا: الأم هى صانعة الحاضر والمستقبل، كما أنها صانعة الأبطال، مستشهدًا بمقولة “نابليون بنوبارت”، الذى قال “إن الأم التى تهز السرير بيمناها إنما تهز العالم بيسارها”.
وسرد الأنبا إرميا عددًا من القصص التى تؤكد أهمية الأم، وإنها هى من تصنع تاريخ الشعوب، معطيًا العديد من النماذج والتى بفضل أمهاتهم أصبحوا نماذج عالمية يشهد لها التاريخ، ومنهم “الزعيم غاندى”، و”نابليون”، وغيرهما.
وفى نهاية الاحتفالية كرم الأنبا إرميا برفقه المهندس سامى فهمى عضو المجلس الاستشارى للمركز الثقافى القبطى الأرثوذكسى، الأمهات المثاليات، ويأتى هذا التكريم ضمن الاحتفالات السنوية التى يحرص المركز الثقافى القبطى الأرثوذكسى على عقدها، تكريمًا لنماذج من الأمهات المثاليات فى كل بقاع مصر.