صلاة القداس الإلهي في ذكرى الأربعين لمثلث الرحمات نيافة الأنبا بيشوي مطران دمياط وكفر الشيخ والبراري ورئيس دير القديسة دميانة

صلاة القداس الإلهي في ذكرى الأربعين لمثلث الرحمات نيافة الأنبا بيشوي مطران دمياط وكفر الشيخ والبراري ورئيس دير القديسة دميانة

ترأس صباح اليوم قداسة البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندية وبطريرك الكرازة المرقسية، قداس ذكرى الأربعين على رحيل مثلث الرحمات نيافة الأنبا بيشوي مطران دمياط والبرارى، وكفر الشيخ وسكرتير المجمع المقدس السابق، ورئيس دير القديسة دميانة والأربعين عذراء، في دير القديسة دميانة.

وشارك في مراسم القداس عدد من الأباء الأساقفة والكهنة، ومن بينهم أصحاب النيافة الأنبا صرابامون، رئيس دير الأنبا بيشوي، والأنبا باخوميوس مطران دمنهور والبحيرة، والأنبا إبرام أسقف الفيوم، والأنبا صليب أسقف ميت غمر، والأنبا داود أسقف المنصورة، و الأنبا متاؤس رئيس دير السريان و الأنبا بيجول رئيس دير المحرق، و الأنبا يؤنس أسقف أسيوط، والأنبا كاراس أسقف المحلة، والأنبا مقار أسقف العاشر، والأنبا يوحنا أسقف إمبابة.

بحضور عدد من القيادات التنفيذية والشعبية ومنهم الدكتور كمال جاد شاروبيم محافظ الدقهلية ومختار الخولي السكرتير العام، اللواء محمد حجي مدير أمن الدقهلية، واللواء محمد شرباش مدير مباحث المديرية، والدكتور أحمد الشعراوي محافظ الدقهلية السابق، والشيخ طه زيادة وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية، والشيخ السيد جنيدي رئيس منطقة الأزهر بالدقهلية، وحازم نصر رئيس اللجنة النقابية لصحفي الدقهلية.